التخطي إلى شريط الأدوات

أشهر أعداء باتمان: (الحلقة الأولى).

رجل الألغاز

 

 هذه بعض المعلومات السريعة عن  أحد ألد أعداء باتمان “رجل الألغاز – ريدلر The Riddler” والذي من المحتمل جداً أن يكون عدو باتمان في الجزء الثالث القادم:

ر جل الألغاز مهووس بالألغاز والأحاجي واللعب بالكلمات. يستلذ بتحذير الباتمان والشرطة عن حيله عبر ألغازه المعقدة. عادةً ما تصور شخصية الريدلر بارتدائه نصف قناع وسترة خضراء وقبعة مستديرة أو بذلة خضراء كاملة. كما يحمل معه عصا نحاسية صفراء براقة على شكل علامة سؤال طويلة، وهو معروف بعبارته الصغيرة هذه “حل لي هذا اللغز أو ذاك”.

 وكحال معظم أعداء باتمان المشهورين، فقد باتت شخصية رجل الألغاز أكثر سوداوية وذات أبعاد أكبر خلال السنوات الأخيرة؛ لكنه كان يُقدم سابقاً كشخص لعوب ومخادع لكن سليم العقل، بينما الآن أصبح يُجسد بالطريقة المعتادة كعدو جذاب بكلامه ومع ذلك فهو ضحية غريبة لمرض نفسي حاد. وقد ظهر هذا الأمر أول مرة في عدد سنة 1965 من كوميك باتمان (بعنوان: “حيلة رجل الألغاز المذهلة”) وفيها يحاول أن يبعد نفسه عن حل لغز ما لكنه يفشل بذلك. هذا الالتزام المهووس هو موضوع موجود دائماً، كما يتبين في عدد عام 1999 لمغامرات مدينة غوثام، وفيه يحاول أن يرتكب جريمة دون أن يترك وراءه لغز ما لكنه يفشل مرة أخرى: “أنت لا تعي الأمر، أنا فعلاً لم أكن أرغب بترك أي دليل، لقد خططت فعلاً أن لا أعود أبداً إلى مصحة أركايم، لكنني مع هذا تركت لك دليلاً. لذا فأنا… سأعود، لأني قد أحتاج للمساعدة، قد أكون.. فعلاً مجنون.”

 بزغت شخصية رجل الألغاز عبر مسلسل باتمان التلفزيوني المبهرج – رشح لجائزة إيمي – والذي ابتكره فرانك غروشن والصادر في ستينيات القرن الماضي. لعب الممثل جيم كاري دور الريلدر عام 1995 في فيلم “رجل الوطواط الأبدي”، كما ظهرت الشخصية في رجل الوطواط: المسلسل الرسومي وفي الرجل الوطواط.

 يختلف رجل الألغاز عن جميع الأشرار المشهورين لباتمان، فهو ليس مجرم مختل؛ بل قاتل نرجسي حقود وبعقدة “أنا” تساوي أو قد تتجاوز حب الجوكر لذاته. فهو يرتكب جرائمه بهدف التباهي بحنكته العالية، وغالباً ما تخلو جرائمه من العنف. قد يبدو للبعض أن سلوك رجل الألغاز يتسم بالجنون أحياناً، بيد إنه في الواقع ناجم عن اضطراب عصبي دفين وراسخ في عقله. وعليه فإن صراعات باتمان مع رجل الألغاز كثيراً ما تكون ذات طابع عقلي أكثر منها جسدي، وغالباً ما ينتصر عليه باتمان دون لجوءه للعنف.

 يتمتع رجل الألغاز ببراعة كبيرة في حل وتشكيل الأحاجي وبكافة أنواعها، قدرته على الاستنتاج أعطته دوره الجديد كتحري خاص، وفيه يحظى على مهارات استجواب تنافس مهارات فارس الظلام “باتمان”. لا يتمتع بقوة خارقة، لكنه مجرم استراتيجي بالغ المكر والدهاء. ليس موهوباً بقتال الأيدي (رغم أنه قوة تحمله ازدادت لاضطراره خوض الكثير من القتالات خلال سنوات وجوده في قصص الكوميك)، إلا أنه أحياناً يستخدم آلات تفجير مخادعة، كتفجيره لقطع الأحاجي التي يشكلها، كما يُعرف أن عصاه التي يحملها على شكل علامة سؤال تحمل مجموعة مختلفة من الأجهزة التكنولوجية والأسلحة ومسدس على شكل علامة سؤال. عدا عن مهارته الهندسية والتكنولوجيا، ومواجهته لباتمان وروبن بأفخاخ مميتة عبقرية ومعقدة الصنع.

في الحلقة القادمة: مراجعة فيلم Batman Begins.

Liked it? Take a second to support مهند الجندي on Patreon!

مهند الجندي

مُدوِّن وكاتب في مجال السينما

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: